القبر

فلسفة الموت

فلسفة الموت 

بسم الله الرحمن الرحيم 

ما هي فلسفة الموت ؟ 

من المعروف ان الله سبحانة وتعالى قد خلق الانسان ويعلم ما توسوس به نفسه وانه اقرب الى الانسان من حبل الوريد وعليه فان الموت ما هو الا راحة او شقاء للانسان كيف ؟ 

سؤال جميل : 

والرد على هذا السؤال يكمن من خلال ان الانسان عندما يتوفاه ملك الموت فان تلك اشارة الى كون ان هذا الانسان لن ينتهي عن العمل الذي كان يقوم به سواء كان  عمل صالح او عمل غير ذلك 

اي  ومن خلال حديث الرسول صلى الله عليه واله وسلم : يبعث بن ادم على اخر عمل يقوم به انما هو اشارة الى كون ان الموت هو ايقاف الاستمرارية في الاعمال التي يقوم بها الانسان 

على سبيل المثال : 

لو اقدم الانسان على فعل معين وعلى سبيل المثال شرب الخمر فانه بالضرورة ما أتاه الموت الا ان يكون قد أستوقفه من استكمال الخطأ مع مراعاة ان الموت للظالم هنا هو رحمة للمظلوم تارة وللظالم تارة اخرى كيف ؟

من المعروف ان الله سبحانة وتعالى يملي للظالم ليزداد ظلم ولن يكون له في الآخرة من خلاق اي نعيم او جنة وعند موته فسيكون راحة له من الاكتفاء من اكتساب المآثم 

وعلى المظلوم يكون من انتهاء الظلم الواقع عليه 

وهنا نفيد بان فلسفة الموت ما هي الا اخراج الروح من الجسد لتنتهي معها سلسلة الاعمال التي كان سيقوم بها عند انتهاء حياته وعلى سبيل المثال اذا مات الصالح فعلم انه لن يتغير او يحيد عن اعماله الصالحة او يتغير عليها وعند موت الظالم فعلم انه لن يتغير عن ظلمه حتى وان تأخر الموت 

باختصار 

الموت هو ايقاف عملية السلسلة الغير متناهية من الاعمال التي يقوم بها ا لانسان عند لحظات استيفاء الأجل

وتذكر معي قول الله عز وجل في سورة الأنعام إيه رقم ٢٨  ( ولو ردوا لما عاد لما ينهون عنه وانهم لكاذبون ) وايضا قوله تعالى ( قال ربي ترجعون لعلي اعما صالحا فيما تركت كلا انها كلمة هز قائلها ومن ورائهم برزخ الى يوم يبعثون ) سورة المؤمنون إيه رقم ١٠٠  

 

 

للاستفادة وإثراء البحث فيرجى المراسلة على dr@Baqer.com 

 


رجوع