العلم والقرآن

كوكب عطارد

عطارد

 

كتب دكتور علي أحمد باقر 


هو ذلك الاول الذي يحتل المرتبة الاولى من الرقب من الشمس ذلك النجم الضخم الذي تحدثنا عنه والذي اوجد هالة من المجال المغناطيسي حوله من خلال دورانه حول نفسه واتجاهه نحو الاعلى وهنا سوف نقوم بعمل تجره بسيطة وهي ان نأتي بأنبوب من النحاس ونسقط بعد ان نجعل العامود بصورة راسية نسقط به حجر وحديد ومغناطيس .

ماذا نلاحظ ؟

نلاحظ ان كلا من الحجر والحديد يسقط مباشرة واما المغناطيس يسقط بصورة بطيئة جدا لماذا ؟

ذلك لتكون مجال مضاد من النحاس كون ان المعلوف عن النحاس موصل جيد للكهرباء وعليه تتنج قوة مضادة لسقوط المغناطيس نتيجة مجال المغناطيسي وحركته الى اسفل من جهة ومن جهة اخرى التيار المتولد في عامود النحاس .

من خلال ما سبق نعلم ان حركة الشمس انتجت مجال مغناطيسي خاص بها جذب الكل من هو داخل هذا المجال ومنهم الكواكب والاجرام السماوية الاخرى الخاضع للمجال المغناطيسي .

ولكي تتمكن الاجرام السماوية من الحفاظ على المسافة بينها وبين الشمس اخذت بالدوران حول الشمس بنفس القوة الجاذب للتساوى فيها مع قوة الطرد المركزية وعليه اصبح الكوكب في جال منتظم ومسافة واحدة .

ومن المعروف ان لكل كوب غلافة الجوي باستثناء كوكب عطارد الذي لم يوجد له غلاف غزي ويرجع السبب ان سرعة دوران عطارد حول نفسة ليست بالسرعة الكافية لتحدث مجال مغناطيسي يحافظ على الغلاف الجوي ناهيك ايضا عن الحرارة العالية التي تجعل من اي شيء على سطع هذا الكوكب يتبخر .

ولما كانت الحرارة عالية وكانت سرعة الكوكب اقل من ايجاد قوة جاذبة آو محافظة على الغلاف الغازي نجدة فاقد لغلاف الغازي الذي من شأنه ايضا اي الغلاف الغازي ان يوجد الغلاف السائل او ايجار حالات المادة .

وجدير بالذكر ان الكوكب ايضا لعدم وجود قوة جاذبة كافية له ايضا لم توجد له اقمار

معلومات سريعة

سرعة دورانه حول الشمس تساوي 88 يوم تقريبا

- متوسط البعد عن الشمس: 57,909,227 كلم

- القطر: 4,879.4 كلم

- الحجم: 60,827,208,742 كلم3

- الكتلة: 330,104,000,000,000,000,000,000,000 كلغ

- الكثافة: 5.427 غ/سم3

- المساحة: 74,797,000 كلم2

- مدة الدوران المحورية: 58.646 يوم أرضي (مدة اليوم في كوكب عطارد)

- مدة الدوران المدارية: 87,97 يوم أرضي (مدة السنة في كوكب عطارد)

- درجة الحرارة: الدنيا -173 د,م / القصوى 427 د,م

- المُركبات الأساسية للغلاف الجوي: لا يوجد غلاف جوي لكوكب عطارد.

- الأقمار: لا يوجد


رجوع