أدب

مسلسل المختار الثقفي بين مطرقة التأريخ وسندان الدراما

مسلسل المختار الثقفي بين مطرقة التأريخ وسندان الدراما

للدكتور علي أحمد باقر

من الجدير بالذكر بانه ما من عمل اصعب من الاعمال التوثيقية حيث ان كافة اعضاء فريق العمل وعلى راسهم المؤلف والمنتج والمخرج في حرج كبير اذ ان الاعمال هذه تكون واقعة تحت ضغط كبير وهو الحفاظ على كل تفاصيل التأريخ مع الابقاء على العنصر الدرامي وما يحتويه من عناصر التشويق ..الخ . ، وإلا حدث خلل اما :

1.    في التأريخ ليتحول الى تاريخ مصاغ حسب رؤية للمؤلف او المخرج وهذا الخطأ الشائع يسقط به السواد الاعظم من الاعمال التي تتصف بالتاريخية .

2.    او في تحويل العمل الى فلم وثائقي بحت خارج عن عناصر الدراما وما تحتويه من مكوناتها وعلى راسهم التشويق والمتعة .

بعد تتبعي لحلقات المسلسل بانتظام وتمعن واعادة المشاهدة لأكثر من مرة وقراءة الفترة التاريخية المشار اليها بالمسلسلة وتتبع المصادر التاريخية المذكورة بالمسلسلة والغير مذكورة اندهشت .

العمل الفني هذا حافظ على :

1.    وحدة الموضوع طوال 40 حلقة مجموع حلقات المسلسل

2.    التأريخ بكل ما يحتويه من مضامين وتفصيل دون التأويل او الخروج عن التأريخ او ارشفته او تحويل العمل الى فلم وثائقي .

3.    الحفاظ على استقلالية كل حلقة من حلقات المسلسل بحيث ممكن تجزئة العمل الدرامي هذا والاستمتاع بكل حلقة كقصة مستقلة وبجمع الحلقات لتكون قصة اكبر جامعة له ، وهذا من الاشياء النادرة التي يتوفق بها عمل من الاعمال الدرامية .

4.    وحدة الملابس ومراعاة التفاصيل التاريخية بها من خلال ملابس الامويين وملابس الزبيريين وايضا دولة المختار ... الخ

5.    الديكورات جعلت من العمل الدرامي يأخذ المشاهد الى ذلك التاريخ وما يحتويه من احداث حتى انه اصبح يعيش ضمن الفترة الزمنية تلك واشير فقط بإشارة بسيط للتوضيح عن ايقونة فريدة من نوعها فقط اشارة واحد واجعل المشاهد يستمع بالأيقونات الاخرى .

                                              ‌أ-         لو تأملنا عرش عبدالله بن الزبير وما كان يصرح التاريخ به من أبه وعجب حتى ان المرء عندما كان يقف امامة يشعر بان صاحب هذا العرش يستطيع الطيران واو الدوران او قدرات خارقة للعادة والطبيعة ... فعرش عبدالله بن الزبير كان مضرب للعجب في كتب التاريخ .

                                           ‌ب-       لو تأملنا الخطط العسكرية ما تحتويه من تفاصيل ان تدلت لدت على اتقان رفيع للعمل من خلال ذكر العديد من الخطط العسكرية في حرب المدن او الامان المفتوحة او التشكيلات العسكرية التي ان اخذت بذكرها سيطول الكلام عنها .

من خلال البعدين في النقط الخامس من هذه الاسطر التي ما هي الا فقط محاولة لاختصار النقد قدر الامكان والا فالبحث ربما يتحول الى رسالة علمية في مجال الدراما .

تفاجأت ايضا ان كل حلقة من حلقات المسلسل تحتوي على وسط وبداية ونهاية وتحتوي على حبكة وعقد وحل من خلال قضايا تصب في ايطار الوحدة المتكاملة للنص الدرامي الاصلي وهي قصة المختار الثقفي وتلك الفترة التاريخية .

6.    عنصر الشخصيات وهذه ايضا من العناصر التي يطول الحديث عنها فجميع الشخصيات كما وصفت في كتب التاريخ وكأنك امام البوم صور لشخصيات تاريخية مع الحفاظ على كرامة كل شخصية فحتى اعداء الامام الحسين كان يتم تصويرهم على كون انهم امراء دون المساس في اسقاط الشخصية من رث الملابس ..الخ . هذا ايضا يدل على موضوعية العمل الدرامي التاريخي

7.    التأثير الزمني في الشخصيات : هذا ايضا ملموس حيث اننا وعلى سبيل المثال لو تأملنا شخصية المختار موضوع العمل لوجدنا ان حرفية تشكيل الشخصية متغير من بداية الحلقات الاولى وهي مرحلة الشباب حتى الهرم وكبر العمر في نهايات المسلسل وكل ذلك يدل على المجهود الجبار للعمل الدرامي موضوع النقد .

8.    التأثير الفكري وأثر الزمن عليه : في تتبعي للمسلسل وجدت ان العمل حافظ على التأثير الفكري للشخصيات وعلاقته بأعمارهم السنية فلم نشاهد شخصية روتينية شريرة على مدار العمل او شخصية سوية على مدار العمل وانما صراع افكار وتطورها من تغير الزمان عليها وعلى سبيل المثال لا الحصر ما جرى من تطور في افكار ( كيان – صديق المختار ) من مرحلة التعصب الى التعقل الى التسرع الى التفكر الى البحث حتى الوصول الى الاستقرار الفكري واخذ القرارات المصيرية بعد الخيانة من قبل رجال الشرطة وتواطؤهم مع حرملة حتى ظفر – قتل – اولاد وزوجة كيان ، فلم نشاهد تهوره في ردة الفعل كما كان في شبابه او حتى عندما حضر جلاده قصر الامارة ... الخ

الخلاصة :

العمل مشكورين عليه كل من ساهمة في ايصاله والعمل به فهو عمل يستحق المشاهدة المتعددة ويستحق التفوق بجدارة ساحق على كافة الاعمال التاريخية الاخرى . 


رجوع